اخبار فورتين - مكتب الشيخ حسن الصفار

حذّر سماحة الشيخ حسن الصفار من بروز مشاكل أسرية كثيرة نتيجة "الفقر والجفاف العاطفي" تجاه البنات ما يدفعهن للكبت أو البحث على نحو خاطئ عن ما يشبع عاطفتهن خارج المنزل. 

جاء ذلك خلال خطبة الجمعة (15 جمادى الأولى1436 الموافق 6 مارس 2015م ) في مدينة القطيف شرق السعودية.

وقال الشيخ الصفار "ان الجوع والجذب العاطفي في أوساط الأسرة هو الذي يقود إلى مشاكل كثيرة".

وقال سماحته ان أول المشاكل  تبدأ إما بالكبت العاطفي أو اللجوء لأساليب خاطئة بالانفتاح على آخرين من خارج الأسرة طمعا في مزيد من المحبة والاحترام الزائف. 

وتسائل سماحته أمام حشد من المصلين عن سبب دفع البنات للبحث عن ما يشبع عاطفتهن خارج المنزل والبخل عليهن في ابداء تلك المشاعر الانسانية الدافئة داخل الأسرة. 

وأرجع سبب هروب مئات الفتيات في المملكة من منازل أسرهن وفق تقديرات رسمية إلى غياب أجواء المحبة والاحترام غالبا في الأسرة فيلجأن للبحث عن ذلك خارج المنزل.   

ويأتي حديث الشيخ الصفار بمناسبة ذكرى وفاة السيدة الزهراء وعلى اعتاب يوم المرأة العالمي المصادف للثامن من مارس. 

وقال سماحته بأن رسالة النبي الأكرم للآباء من خلال إغداقه المحبة على بضعته الزهراء هي أن "أغدقوا الحب على بناتكم، احترموا مشاعرهن، اهتموا بهن حتى لا يعشن فقرا وجوعا وجفافا عاطفيا يدفعهن إلى طرق أخرى". 

وقال سماحته "ان الزهراء ينبغي ان تقرأ كأنموذج..  الزهراء قدمت للعالم وللتاريخ أفضل نتاج في التربية، فقد ربت الحسنين سيدي شباب أهل الجنة والعقيلة زينب وأختها أم كلثوم". 

وأضاف بأن الزهراء كانت مشاركة في واقعها الاجتماعي العام ولم تكن حبيسة منزلها "بل كانت في الطليعة ضمن حركة الرسالة منذ نعومة أظفارها". 

وتابع سماحته القول "هكذا يجب ان تكون المرأة، أن تتوفر على صفات الكمال في شخصيتها وتنجح في إدارة منزلها وأسرتها وتشارك في بناء المجتمع وتطويره وتنميته".