أطلقت اليوم شركة OPPO الشركة الرائدة عالمياً في التصوير الفوتوغرافي بكاميرا الموبايل، في المؤتمر العالمي للهواتف الذكية MWC2017، أحدث تكنولوجيا توصل إليها العالم في مجال التصوير الفوتوغرافي بكاميرا الموبايل، وسمحت OPPO  للحاضرين بأول لمحة حصرية عن قرب لتكنولوجيا التقريب بالكاميرا المزدوجة “5X” ، وهي أول تكنولوجيا تعتمد علي أسلوب المنظار (البيرسكوب) للكاميرا المزدوجة في الهواتف الذكية عالمياً.

وتقدم تكنولوجيا ‘5X” للمستخدمين قدرة تكبير وتقريب لا مثيل لها في الهواتف الذكية بدون فقد ايًا من التفاصيل، وتعتبر هذه التكنولوجيا الجديدة أحدث ما توصل إليه العلم في تقنيات التقريب ورفعت سقف طموحات المستخدمين بالمقارنة مع تقنية التكبير “2X”  المتاحة في الهواتف حتي الأن. وسوف تُمكن هذه الميزة المستخدمين أيضاً من التمتع بإمكانية تثبيت فائقة للصورة مع الحفاظ على نحافة الهاتف ووزنه الخفيف.

وقد قامت شركة OPPO خلال عام واحد فقط بإبتكار تقنية التقريب للكاميرا المزدوجة “5X” التي تعتمد علي نمط البيرسكوب والتي من شأنها إحداث ثورة في تكنولوجيا التصوير بالهواتف الذكية، والتي تم تقديم أكثر من 50 براءة إختراع لتسجيل هذه التكنولوجيا الجديدة.

وقد علق “سكاي لي” نائب رئيس شركة OPPO والعضو المنتدب للأعمال العالمية قائلاً: “تكنولوجيا التقريب (زووم) للكاميرا المزدوجة ” “5Xسمحت بفتح الأفق نحو عالم أكثر تطوراً للتصوير بكاميرا الهاتف الذكي، وتطوير التقنية في هذا الوقت القصير هو إنعكاس لإلتزامنا بتقديم أفضل ما لدينا لمستخدمي هواتف OPPO، لإلتقاط صور مميزة وأكثر وضوحاً.”

وقد إستُلهِمت تكنولوجيا التقريب للكاميرا المزدوجة “5ْ” من فكرة منظار الغواصة، حيث تستخدم الكاميرا المزدوجة في الهاتف عادة زوايا واسعة ومقربة للعدسات، ولكن بفضل التقنية الجديدة للعدسة المقربة سوف تستخدم نمط مبتكر من التقريب على غرار البيرسكوب (منظار الغواصة)، وذلك عن طريق تحويل زاوية التقريب للعدسة إلي 90 درجة، وذلك يعطي العدسة المساحة الكافية التي تحتاجها لتقريب أكثر عمقاً. تعتمد فكرة (البيرسكوب) منظار الغواصة علي توجيه مسار الضوء لداخل الكاميرا بمقدار 90 درجة، وإرسال الصورة من خلال العدسة المقربة عندما يتم إستخدام التقريب لشخص او شي

تم تطوير وإعادة تصميم التكنولوجيا من حيث المعايير الحالية لحلول وتقنيات الكاميرا المزدوجة التي تقدم تقنية التقريب “2X” وهي التقنية التي خيبت كثير من أمال مستخدمي الهواتف الذكية، ولكن OPPO سعت لتقديم كل الإمكانيات لمستخدمي الهاتف للسماح لهم بإلتقاط صور أكثر وضوحاً عند إستخدام التقريب عن طريق تقنية التقريب الجديدة للكاميرا المزدوجة “5X”.

وتساعد التقنية الجديدة للكاميرا المزدوجة على إبقاء الهاتف الذكي أكثر خفة ونحافة، وتتطابق خاصية التقريب “3X” مع تكنولوجيا إندماج مكونات الصورة في الكاميرات الرقمية، ولكن تعطي التقنية الجديدة للمستخدمين تجربة إستخدام التقريب للكاميرا المزدوجة “5X” لأول مرة على الإطلاق.  وبفضل أسلوب البيرسكوب وتقنية التقريب للكاميرا المزدوجة “5X” أصبح سمك الهاتف  5.7مم ، والذي يعتبر 10% أكثر نحافة من عدسة التقريب العادية “2X” في الهاتف الذكي.

كما هو متعارف عليه في تكنولوجيا التقريب، عندما يزداد التكبير والتقريب في التقاط الصورة، فإن أقل إهتزاز يكون له تأثير كبير على مدي وضوح الصورة. وتضيف تقنية التقريب للكاميرا المزدوجة 5X”” ميزة تثبيت الصورة البصرية مهما زاد التقريب. ولكن OPPO كانت مختلفة عن الشركات المنافسة التي تستخدم تقنيات التقريب علي العدسات الواسعة فقط، حيث أضافت OPPO طريقاً ونهجاً جديداً للصناعة باستخدامها ميزة تثبيت الصورة OIS))  علي العدسة المقربة. 

من خلال تقنية تثبيت الصورة، فإن كلا من الضوء والعدسة المقربة يمكنها الشعور بالاهتزازات وتثبيت الصورة بدون ضرر في وقت لايذكر. وتقوم تقنية تثبيت الصورة بتحسين أداء الأجيال السابقة بنسبة 40 في المئة، وأليه انعكاس الصورة من خلال تحليل الضوء تتعدل بشكل ديناميكي لمضاعفات الزاوية بمقدار 0.0025 درجة، وهذة التقنية تضمن بقاء الصور بشكل واضح ومستقر حتي مع خاصية التقريب ل 5 مرات أقرب.

وقد أضاف سكاي لي، “نحن بالتأكيد لدينا بصمة الأولي في كل مايتعلق بالتقدم التكنولوجي في التصوير بكاميرا الموبايل.” كما علق سكاي لي، أن الكاميرات المزدوجة سواء ذات العدسة الواسعة أو المقربة التي تعمل بتقنية البيرسكوب بالإضافة إلي ميزة إندماج مكونات الصورة، وتثبيت الصور البصرية من إعطاء صور الهاتف الذكي شكل أكثر وضوحاً وتميزاً بشكل أقرب وأدق من المأخوذة حتي بالكاميرات الرقمية.

و قد بدأ اهتمام شركة OPPO بتقنيات التصوير بالموبايل سنة 2012، من خلال تقديم خاصية “تجميل صور السيلفي Beautify mode”” . حيث كان لشركة OPPO السبق والريادة في تقديم هذه الخاصية، واليوم أصبحت خاصية “تجميل صور السيلفي” تحظي بشعبية كبيرة بين المستخدمين، كما أصبحت خاصية هامة وأساسية في نظام التشغيل أندرويد ليستمتع بها كل مستخدمي الهواتف الذكية، وكانت لشركة OPPO الريادة في تصوير السيلفي. ، وقد أعلنت OPPO في بداية 2016 عن سلسلة هواتف “F – Selfie Expert”  المعروف بخبير السيلفي لتنطلق السلسلة بهاتف ” F1 Plus ” وهو أول هاتف ذكي بكاميرا أمامية 16 ميجا بيكسل. وفي العام نفسه تعاونت OPPO مع شركة سوني للعمل سوياً علي تطوير “مستشعر IMX398″1/2.8 بوصة الخاص بهاتفR9s . مع كل هذه الخبرات والابتكارات المتميزة لمنتجات الشركة،أصبحتOPPOالشركة الرائدة في مجال التصوير الفوتوغرافي بالموبايل.

والجدير بالذكر أن شركة  OPPO تعتبر العلامة التجارية الأولى في الصين بحصة سوقية 16.8%، كما تحتل المركز الرابع عالمياً للعلامة التجارية الأكثر مبيعاً للسنة الثانية علي التوالي، وفقاً لآخر الإحصائيات من شركة الأبحاث ) IDCالمركز الدولي للبيانات(.وتعتبر شركة OPPO من أسرع الشركات نمواً في العالم، فقد حققت نسبة 133% معدل نمو سنوي (وذلك لعام 2016)  وذلك بغزو 28 سوق من الأسواق العالمية إلي الان.