أعلن مارك زوكربيرغ، مؤسس موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك”، عن أن إدارة الموقع تطلق اليوم خاصية جديدة من شأنها إنقاذ من يفكر في الانتحار ومساعدة ذويهم على اتخاذ خطوات عملية في هذا الصدد.

وصرح زوكربيرغ، في منشور له على حسابه الرسمي على “فيسبوك” بأنه منذ أسبوعين، كتب كلمة عن أهمية بناء مجتمع عالمي، وبطبيعة الحال فإن الحفاظ على سلامة الفرد أحد أهم دعائم هذا المجتمع، وتمثل الأدوات الجديدة أحد مظاهر حفظ سلامة الفرد.

وتابع زوكربيرغ قائلًا، إن هناك الكثير من حوادث الانتحار المأساوية تم تنفيذها في بث حي على “فيسبوك”، مادفعهم إلى تطوير أدوات من شأنها مساعدة من يظهر في بث حي وهو على وشك التخلص من حياته.

وتتيح الأدوات الجديدة إمكانية أن يبلغ المستخدم عن أي بث حي يظهر فيه شخص ينوي إيذاء نفسه ليتم ربطه فورا بخط مخصص لمساعدته أو بأحد أصدقائه، وتتيح الخاصية لصاحب البث المباشر التواصل مع عدد من المنظمات المعنية بمساعدة أصحاب تلك الحالات.

يضاف إلى ذلك أداة أخرى يختبرها حاليا مطورو “فيسبوك” تستخدم تقنيات الذكاء الاصطناعي للتعرف على المنشورات التي تحتوي على كلمات دالة على نية الانتحار لمحاولة مساعدة أصحابها وإنقاذهم