هو عبدالله بن الحاج حسن بن عبدالله (الملقب بالمسيح) بن حسين آل مشاخيل  ولد في مارس من العام 1983 م في مملكة البحرين جزية المحرق  قرية سماهيج التاريخية، ونشأ في أجواء دينية وثقافية  اجتماعية مفعمة، فوالده الكابتن الحاج حسن المسيح من الشخصيات البارزة في قرية سماهيج فهو احد ابرز الرياضيين ورائد من رواد الرياضة في سماهيج  حيث يعتبر من أقدر وأهم المدرسين الذين خرجوا الكثير من الكفاءات في الرياضية  ويشار له بالبنان في مجال الرياضة ، كما انه من أبرز المدربين البحرينيين  في كرة اليد، ووالدته التي يعود نسبها الى عائلة آل العصفور والتي لديهم ماتم الشيخ حسين العصفور في قرية الشاخورة وهو من أكثر ما اثر فيه عند صغره بخدمة الإمام الحسين عليه السلام وبذلك تعلق بخدمة مواكب أهل البيت (عليهم السلام) منذ نعومة أظافره وكبر وهو يحمل واقعة كربلاء في مخيلته. وهو ميالاً لخدمة أهل البيت منذ صغره حيث تربى وسط عائلة مولعة بخدمة أهل البيت.

 

 

دراسته الأكاديمية:

 

 

حاصل على الثانوية العامة من مدرسة الهداية الخليفية- القسم التجاري حاصل على شهادة بكلريوس في التجارة العامة من جامعة بونا – الهند

النشاطات:

 

 

 هو رادود حسيني ومنشد بحريني ومن مؤسسي موكب سماهيج للصغار. ومؤسس موكب أشبال الزهراء. ومؤسس موكب الزهراء رئيس موكب الزهراء حالياً. عضو في رابطة الرواديد البحرينية. مؤسس في جمعية مركز سماهيج الإسلامي. عضو في جمعية مركز سماهيج الإسلامي. مؤسس مشروع إعداد الرواديد الناشئة بجمعية مركز سماهيج الإسلامي.

 

 

بداياته:

 

 

- كانت انطلاقته في عام ١٩96 في مأتم العصفور بالشاخورة. بعد ذلك اتجه إلى الإلقاء في مناطق متعددة في البحرين ومنها المنامة في مأتم ترك من محرم تحديداً ومأتم الزهراء في سماهيج وماتم الحاج عباس في عراد والكثري من المناطق مثل العكر والمحرق ومدينة حمد ومدينة عيسى والماحوز وخارج البحرين اذكر منهم ماتم العواميه في القطيف بالسعوديه كما كانت له في دول اخرى.

 

 

كما ان ظهور المسيح على الساحة بشكل واضح جداً عندما القي قصيدة بقصيدة "شيعي ورافضي " من تأليف الشيخ جمال خرفوش في المنامة  والتي كان لها الصدى الواسع في الأوساط الحسينية البحرانية.

 

 

إتجه إلى إصدار أشرطة من خلال التسجيل في الأستوديو في الفترة الأخيرة، وسبق أن أشرك في إصدارات مع مجموعة من الشباب الذين يتتلمذون على يده مثل الرادود علي عبد الشهيد رضي والرادود جعفر محسن والرادود علي عبد الحسين والطفل الذي كان أول طفل بحرينين يظهر على القنوات الفضائية وهو حسين العود بقصيدته المشهورة دنيتي صارت كدر وايضاً عرضت الكثير من القصائد له في مختلف القنوات الفضائية وعلى الأخص فورتين والانوار والمهدي. كما ان له عدة مشاركات على صعيد الأناشيد الإسلامية والأدعية الروحانية . وما يميزه هو صوته الشجي الحزين و  الألحان الفريدة و الجديدة والخاصة بأسلوبه فهو يتبع الطور البحريني الجديد الذي خرج عن الطور العراقي.

 

 

إصدارته

 

 

• ندآء الطف (1999م)

• أهازيج الفرح (2000م)

• يانفس هوني (2001م)

• الإعتذار(2002م)

• أيام عاشور(2003م)

• شيعي ورافضي(2004م)

• السر المسمى(2005م)

• وفيات(2006م)

• المأساه(2007م)

• ارزاء(2008)

• مواتمنا (2009)

فجيعة (2010)

ستعتلي الشعارات (2011)

الوداع (2012)

ماتنسبي (2013)

 

الفيديو كليبات

 

 

عرض له العديد من الفيديو الكليبات الحصرية على القنوات الفضائية منها قناة فورتين والأنوار والمهدي. وهذه بعض القصائد التي عرضت:-

• ست النساوين.

• السر المسمى.

• وين الي يروح.

• يبو فاضل قلي.

• جسر الرصافة.

• الاعتذار.

• احنى شيعة.

• يانفس هوني.

• دمعتي سيل.

• مواتمنا

• كل سنة البحرين

• بحراني