استقبل سماحة المرجع الشيخ بشير النجفي(دَامَ ظلُّهُ) ممثل المرشد الأَعلى للثورة الإِسلامية في إِيران سماحة المرجع الديني الكبير السيد الخامنائي (دَامَ ظلُّهُ) في اندنوسيا الشيخ عبد المجيد حكيم الهي، وجرى خلال اللقاء مناقشة واقع الأُمة الإِسلامية والجاليات الإِسلامية في العالم.

سماحة المرجع (دَامَ ظلُّهُ) أكَّدَ في حديثه أن أَعداء الإِسلام يحاولون جاهدين تمزيق وحدة المسلمين، وتشويه صورة الإِسلام المحمدي الأَصيل في العالم، من خلال المؤامرات المحاكة هناك، مضيفاً أَن من الواجب علينا اتخاذ لغة الاِعتدال والوقوف عند مكتسبات المؤمنين أَينما كانوا، وعلينا العمل على توحيد صف المؤمنين، وتجسيد أَخلاق أَهل البيت (عليهم السلام) في حديثهم وسلوكهم؛ ليرسموا صورة حقيقية عن الإِسلام المحمدي الأَصيل.

من جانبه إِلهي قدَّم بين يدي سماحة المرجع (دَامَ ظلُّهُ) نبذةً عن واقع العالم الإِسلامي في أَندنوسيا، شاكراً لسماحته ما قدمه نصح وتوجيه.

المصدر : مكتب المرجع الشيخ بشير النجفي