استقبل سماحة المرجع (دام ظله) مجموعةً من الوفود المؤمنة المشاركة في إِحياء الشعائر الحسينية في زيارة الأَربعين من داخل وخارج العراق، حيث بارك عزم المؤمنين المحيين للشعائر الحسينية، مؤكداً أنها جزءٌ لا يتجزأ من الشعائر الدينية, وهي هوية الدين والمذهب, ونصرٌ يتجدَّد في كل عام.

وتابع سماحته أن الطغاة مهما حاولوا القضاء على الشعائر الحسينية أَو التضييق عليها؛ فإِنها باقيةٌ وستبقى بقوةٍ حتى ظهور الإِمام المنتظر (عجل الله تعالى فرجه)؛ ليقود الأُمة ويحقق العدل الإلهي في المجتمع وينهي عصر الظلم ويأخذ بثأر جدِّه الإِمام الحسين (عليه السلام) من كل الظلمة والفاسدين في المجتمع.